قام عدد من الباحثون من مستشفى لوزان الجامعي الموجودة في سويسرا بدراسة العلاقة بين تكرار القيلولة ومدتها، وخطر ومضاعفات أمراض القلب.

وقد تتبعت الدراسة 3446 شخص، تتراوح أعمارهم ما بين 35 عاما و75 عاما، وذلك لمدة خمسة سنوات كاملة، وقد تم اكتشاف أن الأشخاص الذين استغرقوا في قيلولة لمدة تتراوح ما بين 5 دقائق إلى ساعة، كانوا أقل عرضة من الإصابة بنوبة قلبية أو سكتات دماغية، أو قصور في القلب.

وأشار التقرير أن الأشخاص الذين يقوموا بالاستغراق في قيلولة لمرة أو مرتين في الأسبوع، ينخفض لديهم خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، في حين أنه لم يتم العثور  نهائيا على أي ارتباط مع عدد مرات القيلولة أو طول مدتها.

نُشر بواسطة عصام محمد

كاتب ومحرر في الأخبار المحلية والأخبار الدولية والعلوم والتكنولوجيا في صحيفة ترند المملكة البريد الإلكتروني : [email protected]

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *