صرح خبراء من منظمة العمل البيئي، أن المواد الملوثة الموجودة في مياه الشرب، من الممكن أن تؤدي إلى إصابة أكثر من 100 ألف شخص بالسرطان من أفراد الجيل الواحد في الولايات المتحدة.

وقد أفاد أحد المواقع البحثية أن خبراء المنظمة، قد قاموا بدراسة تأثير 22 من المواد المسرطنة مجتمعة على صحة الإنسان في 48363 شبكة من شبكات إمدادات المياه في الولايات المتحدة.

وقد أوضح الباحثين أن السبب الأكثر لظهر الأورام مرتبط بوجود الزرنيخ، وكذلك بعض المواد لمستخدمة في التعقيم مثل اليورانيوم والراديوم، كما أتضح للباحثين أن أخطر شبكات المياه هي التي يتم استخدام المياه الجوفية فيها.

نُشر بواسطة عصام محمد

كاتب ومحرر في الأخبار المحلية والأخبار الدولية والعلوم والتكنولوجيا في صحيفة ترند المملكة البريد الإلكتروني : [email protected]

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *